مكتبة المليون كتاب مكتبة المليون كتاب

آخر الأخبار

روايات
جاري التحميل ...
روايات

أحداث ثورة 25 يناير .. ما بعد خطاب الرئيس

وبعد خطاب الرئيس خرج عدد كبير من المواطنين بمساندت الرئيس مطالبين الرئيس بالاستمرار فى منصبه ،نادى المتظاهرون بمسيرات مليونية يوم الثلاثاء 1/2/2011وقد كان بالفعل حيث شهد ميدان التحرير ما يفوق المليون من المحتجين مطالبين باسقاط الرئيس والنظام ،كانت مسيرات اخرى فى الاسكندريه ،المحله،المنصورة وصلت الى مئات الالاف لكن ما يؤخذ على بعض متظاهرين ميدن التحرير انهم اساءوا للرئيس بصورة لا تليق بعدو حيث شبه الرئيس بصورة هتلر وتم وضع صورته فى القمامه وفى يوم الاربعاء 2/2/2011خرجت اعداد غفيرة مؤيده للرئيس وانقسم الشعب الى طائفتين مؤيده للرئيس مقرها المهندسين واخرى معارضة فى ميدان التحرير ،ازدادت الاحداث سخونة بعدما توجهة المؤيدين الى المعتصمين فى ميدان التحرير وذلك ظنا منهم  انهم بذلك يستطيعون انهاء حالة الفوضى التى ادت الى توقف الحياة فى العاصمة ،لكن ما حدث ما يشبه الحرب الاهليه بين المؤيدين والمعارضين ادت الى اصابة العديد من الجانبين والجيش فى ظل ذلك لم يكن بيده ان يفعل شىء،لكن حدث شىء عجيب يدل على ضعف عقلية صاحب قرار ذلك الحدث حيث قام احد المسؤلين فى الحزب الوطنى بارسال مجموعه من البلطجيه يقودون احصنة وحمير وهجموا على المعتصمين فى ميدان التحرير ادى الى حدوث فوضى واصابات بينهم.




وبعد خطاب الرئيس خرج عدد كبير من المواطنين بمساندت الرئيس مطالبين الرئيس بالاستمرار فى منصبه ،نادى المتظاهرون بمسيرات مليونية يوم الثلاثاء 1/2/2011وقد كان بالفعل حيث شهد ميدان التحرير ما يفوق المليون من المحتجين مطالبين باسقاط الرئيس والنظام ،كانت مسيرات اخرى فى الاسكندريه ،المحله،المنصورة وصلت الى مئات الالاف لكن ما يؤخذ على بعض متظاهرين ميدن التحرير انهم اساءوا للرئيس بصورة لا تليق بعدو حيث شبه الرئيس بصورة هتلر وتم وضع صورته فى القمامه وفى يوم الاربعاء 2/2/2011خرجت اعداد غفيرة مؤيده للرئيس وانقسم الشعب الى طائفتين مؤيده للرئيس مقرها المهندسين واخرى معارضة فى ميدان التحرير ،ازدادت الاحداث سخونة بعدما توجهة المؤيدين الى المعتصمين فى ميدان التحرير وذلك ظنا منهم  انهم بذلك يستطيعون انهاء حالة الفوضى التى ادت الى توقف الحياة فى العاصمة ،لكن ما حدث ما يشبه الحرب الاهليه بين المؤيدين والمعارضين ادت الى اصابة العديد من الجانبين والجيش فى ظل ذلك لم يكن بيده ان يفعل شىء،لكن حدث شىء عجيب يدل على ضعف عقلية صاحب قرار ذلك الحدث حيث قام احد المسؤلين فى الحزب الوطنى بارسال مجموعه من البلطجيه يقودون احصنة وحمير وهجموا على المعتصمين فى ميدان التحرير أدى إلى حدوث فوضى وإصابات بينهم.

                    
 
 



عن الكاتب

د.كريم عبده د.كريم عبده

التعليقات

او يمكنك الحصول على نسختك المطبوعة بارخص الاسعار مع إمكانية الدفع عند الاستلام والتوصيل للمنزل مجانا من هنا
لطلبات الكتب او المناقشة والاقتراحات انضم الآن لـ جروب مكتبة المليون كتاب


جميع الحقوق محفوظة

مكتبة المليون كتاب

2016